***  تم ادراج كتاب "انتاج الأعلاف في الظروف الملحية السورية" ضمن منشورات الهيئة العامة للبحوث العلمية . ***   ***  حصول المهندسين الزراعيين نبال خزعل و غزوان محمد على جائزة اكساد الاولى للبحث العلمي الزراعي في المناطق الجافة ***   ***  تم ادراج دليل زراعة الذرة الصفراء ضمن منشورات الهيئة ***   ***  تقييم المؤتمر العلمي العاشر للبحوث العلمية الزراعية ***   ***  ندوة علمية بعنوان الري الحديث يوم الاثنين المصادف 19 أيار 2014 الساعة العاشرة صباحا على مدرج ابن البيطار بكلية الهندسة الزراعية بجامعة حلب ***   ***  المؤتمر العاشر للهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية 27-28/4/2014 ***   ***  ندوة علمية ضمن فعاليات مشروع تعزيز الأمن الغذائي في البلاد العربية بعنوان "إدارة المحاصيل البقولية" يوم الأربعاء 26/3/2014 ***   ***  تم ادراج دليل زراعة الذرة البيضاء ضمن منشورات الهيئة ***   ***  الورشة الختامية لمشروع "التخلص التدريجي من استخدام بروميد الميثيل في تعقيم التربة بالزراعة المحمية في الجمهورية العربية السورية" ***   ***  ورشة عمل بعنوان" استخدام المياه غير التقليدية في إنتاج أعلاف متحملة للملوحة " *** 
 
__________
الصفحة الاساسية > ملخصات اطروحات الماجستير والدكتوراه لطلاب الهيئة العامة للبحوث الزراعية > ملخصات أطروحات الدكتوراه > مرض التفحــم المغطى على القمح والتباين الوراثي ضمن أنواع الجنسTilletia المنتشرة في (...)

مرض التفحــم المغطى على القمح والتباين الوراثي ضمن أنواع الجنسTilletia المنتشرة في سـورية

الطالبة : ميادة كيالي
الهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية – مركز بحوث حلب
الجهة المانحة للشهادة : جامعة حلب – كلية الزراعة – 2010

يصاب محصول القمح بالعديد من الأمراض التي تتفاوت في شدتها وانتشارها تبعاً للتباين المناخي في مناطق زراعته. ويعد مرض التفحم الشائع (Common Bunt) المتسبب عن الفطر T. caries (DC.) Tul. والفطر T. foetida (Wallr.) Liro من أكثر أمراض التفحمات انتشاراً وخطورة في سورية، إذ يصيب معظم أصناف القمح الصلبة والطرية المزروعة في العالم، مسبباً خسائر في الغلة. ونظراً لأهمية هذا المحصول الاستراتيجي والأمراض التي تصيبه، ولعدم وجود دراسات متعمقة على هذا المرض في سورية ولا سيما من حيث انتشاره في مناطق زراعته الرئيسة، ونسبة الإصابة به وسلالات ممرضاته المنتشرة، والمورثات الفاعلة في مقاومته، وعدم معرفة الطرز الوراثية المقاومة له، فقد هدفت هذه الدراسة إلى: استقصاء انتشاره في سورية، تحديد دور نوعيه الممرضين T. caries و T. foetida تبعاً لتباين الظروف المناخية والطبوغرافية في سورية، تحديد سلالاته المنتشرة في سورية والمورثات المقاومة لها اعتماداً على رد فعل الأصناف التفريقية تحت الظروف السورية، دراسة التنوع الوراثي للمسببات ضمن المعقد المرضي المنتشر في سورية عن طريق اختبار AFLP ، وأخيراً رد فعل طرز وراثية من القمح الصلب والطري إزاء نوعي الممرض وانتخاب الطرز المقاومة والمتحملة منها.
شمل المسح الحقلي سبع محافظات سورية اشتهرت بزراعة القمح، خلال عامي 2006 و2007، وضم 220 و151 حقلاًً من القمح الصلب و119 و80 حقلاً من القمح الطري، على التوالي.
بينت النتائج وجود فروق معنوية في نسبة النباتات المصابة تبعاً لمواقع الدراسة، إذ سجلت أعلى الإصابات في الموسم الأول في حقول القمح الصلب والطري في محافظة إدلب (14.5 و32.2%)، وأدناها في محافظة درعا (3.8 و 8.8%)، على التوالي. أما في الموسم الثاني فظهرت أعلى نسبة إصابة في حقول حلب (15.5 و25.1 %)، على التوالي، وأدناها في حقول القمح الصلب بمحافظة الحسكة(% 3.7) .
وأظهرت النتائج انتشار كلا الفطرين T. caries و T. foetida على القمح في كل المحافظات المدروسة، مع وجود تفضيل عوائلي لكل منهما. إذ بلغت نسبة تردد الأبواغ التيلية للفطرين خلال عامي الدراسة في القمح الصلب (84.6 و%15.4 ) ثم (88.8 و11.2 %)، أي بعلاقة تساوي1:6 و1:8 تقريباً، على التوالي. أما في القمح الطري فكانت19.4) و80.6 %( ثم 16.7) و 83.3 %(، أي بعلاقة تساوي 4:1 و5:1 تقريباً، على التوالي.
اختبرت القدرة الإمراضية لـ 29 تركيباً خليطاً من كلا الفطرين 1:1) وزن) جمعت من حقول المواقع المدروسة، وذلك إزاء4 أصناف لكل من نوعي القمح، تمثل رد فعل متباين (R، MR،S و VS) وأظهرت النتائج تبايناً في نسبة النباتات المصابة تبعاً لتراكيب اللقاح المعدي، إذ تراوحت على الصنف VS من القمح الصلب والطري ما بين 10- 43.6% و 26- 80%، على التوالي. وبناءً على ذلك فقد تم تقسيم تراكيب الفطرين الممرضين إلى ثلاثة مستويات تبعاً لقدرتها الإمراضية: ضعيفة، متوسطة، وعالية الشراسة.
اختبر رد فعل الأصناف التفريقية إزاء 27 عزلة جمعت في عام 2007 15) عزلة T. caries و 12 عزلة T. foetida ) وتبين أن أربع عزلات منها ) A 1،A6 ،A9 و(A10 كسرت مورثي المقاومةBt0 و Bt7 سميت السلالة T-1، وسبع عزلات H11)،H12 ، H13، H14، K20،K21 و K22) كسرت مورثات المقاومةBt0 ،Bt2 و Bt3 سميت السلالةT-11 ، وعزلتان (H15 و Da16 ) كسرتا مورثات المقاومة Bt0 ،Bt1 و Bt7 سميت السلالة L-4، وخمس عزلات (A3،A4 ،A5 ،A7 وA8 ) كسرت مورثات المقاومة Bt0 ، Bt1،Bt2 و Bt3 سميت السلالة L-9. أما بالنسبة لباقي العزلات فلم تتشابه في تفاعلها التفريقي مع أي سلالات معرفة سابقاً في العالم، ولذلك اعتبرت بمثابة سلالات مقترحة وسميت برموز جديدة، فالعزلات التي كسرت مورثات المقاومة Bt0 ، Bt2 ، Bt3، Bt4 ،Bt6 ، Bt7 ، Bt13، Bt14، Bt15 و Bp سميت السلالتين L-13 وT-17 . والعزلات التي كسرت مورثات المقاومةBt0 ،Bt7 ، Bt13 ،Bt14 ، Bt15 وBp سميت السلالتين L-14 و T-18، والعزلة التي كسرت مورثات المقاومة Bt13، Bt14 وBt15 سميت السلالة L-15.

قسمت العزلات سابقة الذكر تبعاً لقدرتها الإمراضية إلى ثلاث مجموعات:
المجموعة الأولى: ضعيفة الشراسة، وضمت7 عزلات ( H15، K21، K23، K24، K25، K26 وK27).
المجموعة الثانية: متوسطة الشراسة، وتضمنت 12 عزلة (A1،A3 ، A4، A9، A10، H12، H14، Da16،Da18 ، Da19، K20 وK22).
المجموعة الثالثة: عزلات شرسة، وشملت 8 عزلات (A2، A5، A6،A7، A8، H11، H13 و Da17).
وأكدت نتائج التحليل الإحصائي وجود علاقة ارتباط موجبة وقوية مابين متوسط انخفاض طول النبات ودرجة شراسة العزلة، وتناسبت تلك العلاقة طرداً مع شراسة العزلة، إذ بلغت r =+0.79 عند العزلات ضعيفة الشراسة ممثلة بالمجموعة الأولى، أما العزلات متوسطة الشراسة وتلك الشرسة الممثلة بالمجموعتين الثانية والثالثة، فظهرت عندها علاقة ارتباط موجبة وقوية جداً (r =+0.96) أو قوية (r =+ 0.77)، على التوالي .
وحدد المخطط العنقودي للقدرة الامراضية درجة القرابة بين العزلات المختبرة، إذ توزعت في مجموعتين رئيستين ضمت كل منهما عزلات تنتمي لمناطق جغرافية متباينة ومتباعدة:
المجموعة الأولى: ضمت 12عزلة، 4 منها متوسطة الشراسة و8 شرسة (A2، A4، A5، A6،A7، A8 ، H11، H12 ، H13 ، H14، Da17 و Da18).
المجموعة الثانية: ضمت 15 عزلة، 7 منها ضعيفة و8 متوسطة الشراسة ( A1، A3، A9، A10، H15،Da16 ، Da19، K20 ، K21، K22، K23، K24، K25، K26 وK27 ).
وأظهرت نتائج اختبار AFLP أن نسبة التباين الوراثي في مجتمع الفطر مابين المواقع كانت ضعيفة (%15)، أما ضمن الموقع الواحد فكانت عالية (%85) .
وساعد التحليل العنقودي في تحديد القرابة الوراثية بين العزلات المدروسة، إذ قسمت عزلات النوعينT. caries و T. foetida إلى أربع مجموعات رئيسة. وتبين وجود عزلات متقاربة وراثياً بالرغم من تباعدها الجغرافي، وعزلات أخرى متماثلة مأخوذة من موقع واحد ظهرت متباعدة في مجاميع مختلفة. ووجدت قرابة بين عزلات جمعت من مواقع مختلفة جغرافياً وبيئياً، مثل تقارب عزلات حماه ودرعا، وعزلات تونس والحسكة، وعزلات تونس ودرعا. وقد يعزى هذا التطابق الوراثي ما بين العزلات آنفة الذكر، إلى انتقال البذار الممرض المصاب من منطقة إلى أخرى.
تباين رد فعل الطرز الوراثية المختبرة خلال موسمي 2006 07/و08/2007 من القمح الصلب (104 طرزاً) والطري (102 طرازاً) وذلك من حيث نسبة إصابة نباتاتها بالمرض، تحت ظروف الإعداء الاصطناعي بالفطرين T. caries وT. foetida في الحقل. وأبدى 12 طرازاً من القمح الصلب و4 طرز من القمح الطري رد فعل مقاوم في الموسم الأول، و23 طرازاً من القمح الصلب و4 طرز وراثية أخرى من القمح الطري كانت متوسطة المقاومة. وفي الموسم الثاني ظهرت8 طرز من القمح الصلب مقاومة، و 24 طرازاً متوسطة المقاومة، كما ظهرت10 طرز من القمح الطري متوسطة المقاومة أيضاً ووضعت الدراسة عدة مقترحات وتوصيات تتعلق كلها بتحسين طرائق دراسة المرض ودعم برامج تربية القمح.

  • تم ادراج كتاب "انتاج الأعلاف في الظروف الملحية السورية" ضمن منشورات الهيئة العامة للبحوث العلمية .

  • حصول المهندسين الزراعيين نبال خزعل و غزوان محمد على جائزة اكساد الاولى للبحث العلمي الزراعي في المناطق الجافة

  • تم ادراج دليل زراعة الذرة الصفراء ضمن منشورات الهيئة

  • تقييم المؤتمر العلمي العاشر للبحوث العلمية الزراعية

  • ندوة علمية بعنوان الري الحديث يوم الاثنين المصادف 19 أيار 2014 الساعة العاشرة صباحا على مدرج ابن البيطار بكلية الهندسة الزراعية بجامعة حلب

  • المؤتمر العاشر للهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية 27-28/4/2014

  • ندوة علمية ضمن فعاليات مشروع تعزيز الأمن الغذائي في البلاد العربية بعنوان "إدارة المحاصيل البقولية" يوم الأربعاء 26/3/2014

  • تم ادراج دليل زراعة الذرة البيضاء ضمن منشورات الهيئة

  • الورشة الختامية لمشروع "التخلص التدريجي من استخدام بروميد الميثيل في تعقيم التربة بالزراعة المحمية في الجمهورية العربية السورية"

  • ورشة عمل بعنوان" استخدام المياه غير التقليدية في إنتاج أعلاف متحملة للملوحة "

  •  

    ________